بنت مراهقة شافت أفلام الجنس وعملت أحلى سكس مع زميلها في القسم

سمر بنت مصرية مراهقة عذراء عمرها 19 سنة تعلمت الاستمناء بعد ماعلمها زميلها في الثانوية هيثم كيف تستمتع بنفسها وهي تشاهد أفلام الجنس ، هيثم أيضا مراهق وعمره 20 سنة وهو كان يشاهد أفلام الجنس دائما ويستمتع بها ، وفي يوم من الأيام لما كانت سمر تذاكر في القسم لوحدها دخل هيثم عليها في القسم من أجل يغريها أكثر، بدأ يضع يده على كتفها ويحركهل بلطف وحنان ، وهي غمضت عينيها وبدأت تتأمل في جسم هيثم . بعد ذلك قام هيثم بإغلاق باب القسم بإحكام ،وطلب من زميله أنه يكون حارس حتى لاينتبه أحد عليهم .

وبدأ هيثم يذكرها بأفلام الجنس والإغراء وسألها كيف كانت متعتها وهي تشاهدها ، فأخبرته أنها لم تكن تعلم مدى حلاوة الجنس والاستمتاع إلا بعد ماشاهدت أفلام الجنس . وبدأ يضع يده على صدرها ويعطيها قبلات وهي غمضت عينيها ووضعت يدها على صدره ، وبعدها جاء وراها وضم مؤخرتها لزبه ، و بدأ ينزع لها ثيابها تدريجيا ، حتى وصلت لدرجة سخونة عالية ، فوضع يده على كسها الناعم الشهي وبدأ يحركه بأصابعه ، وهي مسكت زبه الأبيض الواقف والبارز عروقه ، وهي تتأمل وتتذكر أفلام الجنس . وضع يده على رأسها وأنزلها تحت حتى تمص زبه وكانت المرة الاولى التي تقوم فيها سمر بمص الزب ، وزادت شهوتها أكثر وأكثر لما حست بالزب في فمها .وبعدها قام هيثم بإجلاس سمر على طاولة وبدأ يضع زبه على كسها شوي شوي وهي بزازها مرتفعة فوق من كثر الشهوة والمتعة ، وهي تصرخ وتقول له (آه ياهيثم زبك حلو ، آه ياهيثم نيكني) ، وبدأ يدخل زبه في كسها برفق وبشكل ناعم ، حتى خرج منها الدم وهما ماسكين بيديهما لما وصلو للرعشة الكبرى ، وكانت قد شاهدت فيلم لعذراء مراهقة في أفلام الجنس التي أعطاها لها هيثم .بعدها قام بإجلاسها فوق زبه وهي واضعة قدميها على رجليه وتقوم بالهز بشكل أسرع وبشكل ألذ ، وفي الأخير قام بإخراج اللبن من زبه بينما هي كانت تصمه وذاقت طعم لبن الزب اللذيذ.

image